جمعه ، 17 اردیبهشت 1400

پرتال تخصصی تبیان مهدویت

تبیان مهدویت ، بزرگترین پایگاه اینترنتی مهدویت

آية 35 - رجعت مؤمنين وشهدا به دنيا

آية 35 - رجعت مؤمنين وشهدا به دنيا
متن آيه كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ وَنَبْلُوكُم بِالشَّرِّ وَالْخَيْرِ فِتْنَةً وَإِلَيْنَا تُرْجَعُونَ ترجمه آيه هر كسى چشنده مرگ است و ما شما را [چنانكه سزاوار است]به نوعى خير و شر [ كه تهيدستى ، ثروت ، سلامت ، بيمارى ، امنيت و بلاست ] آزمايش مي كنيم ، و به سوى ما بازگردانده مي شوي متن حديث ( الإمام الباقر عليه السلام ) " ليس من مؤمن إلا وله قتلة…
متن آيه
كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ وَنَبْلُوكُم بِالشَّرِّ وَالْخَيْرِ فِتْنَةً وَإِلَيْنَا تُرْجَعُونَ

ترجمه آيه
هر كسى چشنده مرگ است و ما شما را [چنانكه سزاوار است]به نوعى خير و شر [ كه تهيدستى ، ثروت ، سلامت ، بيمارى ، امنيت و بلاست ] آزمايش مي كنيم ، و به سوى ما بازگردانده مي شوي

متن حديث
( الإمام الباقر عليه السلام ) " ليس من مؤمن إلا وله قتلة وموته ، إنه من قتل نشر حتى يموت ، ومن مات نشر حتى يقتل ، ثم تلوت على أبي جعفر عليه السلام هذه الآية ( كل نفس ذائقة الموت ) فقال : ومنشورة . قلت : قولك ومنشورة ما هو ؟ فقال : هكذا أنزل بها جبرئيل عليه السلام على محمد صلى الله عليه وآله ( كل نفس ذائقة الموت ومنشورة ) ثم قال : ما في هذه الأمة أحد بر ولا فاجر إلا وينشر . أما المؤمنون فينشرون إلى قرة أعينهم ، وأما الفجار فينشرون إلى خزي الله إياهم . ألم تسمع أن الله تعالى يقول ( ولنذيقنهم من العذاب الأدنى دون العذاب الأكبر ) وقوله ( يا أيها المدثر قم فأنذر ) يعني بذلك محمدا صلى الله عليه وآله ، قيامه في الرجعة ينذر فيها . وقوله ( إنها لإحدى الكبر نذيرا للبشر ) يعني محمدا صلى الله عليه وآله ، نذيرا للبشر في الرجعة . وقوله ( هو الذي أرسل رسوله بالهدى ودين الحق ليظهره على الدين كله ولو كره المشركون ) قال : يظهره الله عز وجل في الرجعة . وقوله : ( حتى إذا فتحنا عليهم بابا ذا عذاب شديد ) هو علي بن أبي طالب صلوات الله عليه إذا رجع في الرجعة . قال جابر قال أبو جعفر عليه السلام : قال أمير المؤمنين عليه السلام في قوله عز وجل ( ربما يود الذين كفروا لو كانوا مسلمين ) قال : هو أنا إذا خرجت أنا وشيعتي وخرج . . . وشيعته ونقتل بني أمية ، فعندها يود الذين كفروا لو كانوا مسلمين "
ترجمه حديث

مصادر
المصادر :
* : مختصر بصائر الدرجات : ص 17 - حدثنا محمد بن الحسين بن أبي الخطاب ، عن محمد بن سنان ، عن عمار بن مروان ، عن المنخل بن جميل ، عن جابر بن يزيد ، عن أبي جعفر عليه السلام قال : -
* : الايقاظ من الهجعة : ص 357 ب 10 ح 104 - عن مختصر بصائر الدرجات ، مختصرا .
* : البرهان : ج 1 ص 329 ح 7 - كما في مختصر بصائر الدرجات ، عن سعد بن عبد الله : -
وفي : ج 4 ص 399 ح 2 - بعضه ، عن سعد بن عبد الله : -
* : البحار : ج 53 ص 64 ب 29 ح 55 عن مختصر بصائر الدرجات
تاریخ و ساعت انتشار :
22:19:47 ~~~ 1399/11/08
دسته بندی :
ایاتی از سوره الا نبیا
با مهدی

«اَللّهُمَّ عَجِّل لِوَلیِّکَ الفَرَج»

اظهار نظر در مورد آية 35 - رجعت مؤمنين وشهدا به دنيا .::. پرتال تخصصی تبیان مهدویت

*
*